8.19.2011

93


هناك دراسة هامة تبعث البصيرة في المرأة التي فقدت غريزة الحماية الذاتية. ففي أوائل الستينيات قام العلماء بإجراء تجارب لتحديد شيء ما يتعلق ب" غريزة الطيران" عند البشر. و في إحدى التجارب كهربوا نصف الأرضية في قفص كبير، و وضعوا كلبا في القفص بحيث يتلقى صدمة كهربائية في كل مرة يحاول فيها أن يخطو إلى الجانب الأيمن. سرعان ما تعلم الكلب أن يبقى في الجانب الأيسر من القفص.

و فيما بعد كهربوا الجانب الأيسر من القفص لنفس الغرض، و بحيث يظل الجانب الأيمن أمناً من الصدمات، و سرعان أيضاً ما أعاد الكلب تكييف وضعه، و تعلم أن يبقى في الجانب الأيمن من القفص. ثم وصلت الأسلاك بالأرضية كلها في القفص لإحداث صدمات عشوائية، بحيث إنه أينما رقد الكلب أو وقف فسوف يتلقى صدمة في النهاية. ارتبك الكلب في البداية و اضطرب، ثم تملكه الذعر و الفزع. أخيراً استسلم الكلب و رقد على الأرضية يتلقى الصدمات حينما تأتي، و لم يعد يحاول أن يهرب منها أو يتفاداها.

لكن صبرا.. التجربة لم تنته بعد. فقد فتح باب القفص بعد ذلك؛ و توقع العلماء أن يندفع الكلب هاربا إلى الخارج لكنه لم يفعل. فعلى الرغم من أنه يستطيع أن يغادر القفص إن هو أراد، إلا أن الكلب رقد مستسلما يتلقى الصدمات العشوائية. و يخمن العلماء من ذلك أنه حينما يتعرض المخلوق للعنف، سوف ينزع إلى التكيف مع هذه الأنتهاكات بحيث إنه حين يتوقف هذا العنف أو يسمح للمخلوق أن ينال حريته، فإن الغريزة الصحيحة التي تدفعه إلى الفرار تكون قد انكمشت و تقلصت و يبقى المخلوق بدلا من ذلك ساكنا فاقد الحراك.

كلاريسا بنكولا - نساء يركضن مع الذئاب

هناك 3 تعليقات:

soso يقول...

يقول عبدو خال : من ألف السجن لم تعد تطيب له الحياة خارجة ..

:)

أمـل الرشـيد يقول...

قرأت الكتاب .

ولهذا نحن نتزوج وننجب نصف دزينة اطفال ونشيب ثم نسأل أنفسنا :
لماذا قبلت بهذه الحياة ؟

amey يقول...

:) قوية جداَ

أعجبتني